.:.الإهداءات.:.

 
 
العودة   منتديات السويد الرسمية > .. الأقسـام الإسـلاميـة .. > المنتدى الإسـلامي
التسجيل التعليمات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
المنتدى الإسـلامي قسم يشمل كل مايتعلق بالدين الإسلامي«• أفاق رحبة •»
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-02-2018, 02:22   رقم المشاركة : 1
عـضـو ذهـبـي





ريحانة البحر غير متصل


اوسمتي


Drink تسوية صفوف الصّلاة وإتمامها





تسوية صفوف الصّلاة وإتمامها

عن أنس بن مالك رضي الله عنه عن النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم قال: (سَوُّوا صُفُوفَكُمْ, فَإِنَّ تَسْوِيَةَ الصُّفُوفِ مِنْ إِقَامَةِ الصَّلاةِ) متّفق عليه.

وعن أبي مسعود عقبة بن عمرو رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يَمْسَحُ مَنَاكِبَنَا فِي الصَّلَاةِ، وَيَقُولُ: (اسْتَوُوا، وَلَا تَخْتَلِفُوا فَتَخْتَلِفَ قُلُوبُكُمْ، لِيَلِنِي مِنْكُمْ أُولُو الْأَحْلَامِ وَالنُّهَى ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ)، قال أبو مسعود: "فَأَنْتُمُ الْيَوْمَ أَشَدُّ اخْتِلَافًا" رواه مسلم.

وعن بُشَيرِ بن يَسَارٍ الأنصاريِّ عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنه قدم المدينة فقيل له: مَا أَنْكَرْتَ مِنَّا مُنْذُ يَوْمِ عَهِدْتَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ قَالَ: "مَا أَنْكَرْتُ شَيْئًا إِلا أَنَّكُمْ لا تُقِيمُونَ الصُّفُوفَ" رواه البخاري.

يتساهل كثير من المُصلّين في تسوية وانتظام صفوف الصّلاة وإتمامها، رغم أنّها سنّة نبويّة عظيمة تدلُّ على الاستقامة والاعتدال ظاهرًا - كما هو المطلوب باطنًا -، كما تدلُّ على أهمّيّة النّظام في حياة المسلم بشكل عام، وعلى النّظام في العبادة بشكل خاص، حيث دَأَبَ نبيّنا محمّد صلّى الله عليه وسلّم على تسوية صفوف الصّلاة قبل البدء فيها، ووجّه أصحابه رضوان الله عليهم أجمعين إلى العناية بذلك في مناسبات كثيرة، تارة بالتّرغيب، وأخرى بالتّرهيب، فصارت بذلك سنّة متواترة فعليّة قوليّة، موجَّهة للإمام والمأمومين جميعًا.

خطورة ترك تسوية الصّفوف

عن النّعمان بن بشير رضي الله عنهما قال: قال النّبي صلّى الله عليه وسلّم: (لَتُسَوُّنَّ صُفُوفَكُمْ، أَوْ لَيُخَالِفَنَّ الله بَيْنَ وُجُوهِكُمْ) متّفق عليه، ولمسلمٍ: كان رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يُسَوِّي صُفُوفَنَا حَتَّى كَأَنَّمَا يُسَوِّي بِهَا الْقِدَاحَ - مبالغةً في تسويتها حتى تصير كأنما يُقوّم بها السّهام لشدّة استوائها واعتدالها -, حَتَّى إذَا رَأَى أَنْ قَدْ عَقَلْنَا عَنْهُ, ثُمَّ خَرَجَ يَوْمًا فَقَامَ حَتَّى كَادَ أَنْ يُكَبِّرَ, فَرَأَى رَجُلاً بَادِياً صَدْرُهُ فَقَالَ: (عِبَادَ الله, لَتُسَوُّنَّ صُفُوفَكُمْ أَوْ لَيُخَالِفَنَّ الله بَيْنَ وُجُوهِكُمْ).

فهذا حثٌّ على رعاية تسوية صفوف الصّلاة وانتظامها، لكونه يؤثّر على حال الأمّة وأُلفتها، وتحذيرٌ من إهمال تسوية الصّفوف في الصّلاة لكونه يؤدِّي إلى اختلاف القلوب وضعفها وسيطرة الشّيطان عليها.

إتمام الصّفوف وتراصّها

وعن جابر بن سَمُرَةَ رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أَلَا تَصُفُّونَ كَمَا تَصُفُّ الْمَلَائِكَةُ عِنْدَ رَبِّهِا؟)، قلنا: وَكَيْفَ تَصُفُّ الْمَلَائِكَةُ عِنْدَ رَبِّهِا؟ قال: (يُتِمُّونَ الصُّفُوفَ الْأُوَلَ، وَيَتَرَاصُّونَ فِي الصَّفِّ) رواه مسلم.

هذا ترغيبٌ من النّبي صلّى الله عليه وسلّم وحثٌّ على الاهتمام بإتمام صفوف الصّلاة وتسويتها وتراصّها، لأنها دليلٌ على وحدة الأمّة، والتزام جماعتها بدين واحد وإمام واحد، والتراصُّ: هوَ التضامُّ والتّداني والتّلاصُق، ومنه قوله تعالى: {إِنَّ الله يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُمْ بُنْيَانٌ مَرْصُوصٌ} (الصّف:4)، فينبغي على المأموم السّمع والطّاعة لإمامه عند توجيهه إلى إتمام وتسوية الصّفوف والتّراص فيها، ولا يتضجّر أو يتسخّط من تسوية الصّفوف والعناية بها، بل يكون عوناً لإمامه وللمصلّين على ذلك.

ونختم بما ذكره الإمام النّووي رحمه الله بشأن تسوية الصّفوف وإتمامها في كتاب (إعانة الطالبين)، حيث قال: "ومِن السُّنن المهملة المَغفول عنها: تسوية الصّفوف والتّراصّ فيها، وقد كان عليه الصّلاة والسّلام يتولى فعل ذلك بنفسه، ويُكثر التّحريض عليه والأمر به"، فلنحرص على إحياء هذه السُّنَّة الجليلة، بالالتزام بها وحثّ النّاس عليها، حتى ننال ثوابها، وننال أجر إحياء سنّة من سنن المصطفى صلّى الله عليه وسلّم.
اسلام ويب






رد مع اقتباس
قديم 08-02-2018, 09:13   رقم المشاركة : 2
نائب المدير العام للشؤون الادارية
 
الصورة الرمزية ابو مشاري






ابو مشاري غير متصل


اوسمتي


افتراضي

ريحانة
الله يجزاك الجنه ووالديك شكرأ على الفايده







التوقيع :

رد مع اقتباس
قديم 08-02-2018, 02:26   رقم المشاركة : 3
رئيس ادارة منتديات السويد الرسمية
 
الصورة الرمزية سميحان السويدي





سميحان السويدي غير متصل


افتراضي

الاخت الفاضلة ريحانة البحر

الله يجزاك الجنة ويكتب لك التوفيق بالدنياء والاخرة ان شاءالله

دايم مشاركاتك مفيده وموفقة الله يوفقك لكل خير







التوقيع :

صورة تجمع الشاعر سميحان السويدي مع الشيخ احمد بن نايف الفيصل الجربا في مجلس الشيخ فرحان بن نايف الفيصل الجربا

رد مع اقتباس
قديم 13-02-2018, 08:34   رقم المشاركة : 4
عـضـو ذهـبـي






عذب الروح غير متصل


اوسمتي


افتراضي

ريحانه البحر
بارك الله فيك
ويجزاك السعادة في الدنياء والاخر
على ماقدمتي من فوايد







رد مع اقتباس
قديم 15-02-2018, 07:40   رقم المشاركة : 5
مشرف المنتدى الاسلامي





عبدالله السويدي غير متصل


اوسمتي


افتراضي

الف شكر على الموضوع ريحانه







رد مع اقتباس
قديم 08-04-2018, 07:15   رقم المشاركة : 6
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية أبوعبدالعزيز





أبوعبدالعزيز غير متصل


افتراضي

جزاك الله خير







التوقيع :

رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 11:58.
أرشفه ودعم وتطوير استضافة تعاون


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ...... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر مـنـتـديات الـسـويــد الرسمية
  تصميم الويب سايت