.:.الإهداءات.:.

 
 
العودة   منتديات السويد الرسمية > .. الأقســام الأدبيــة .. > منتدى الشعر المنقول
التسجيل التعليمات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
منتدى الشعر المنقول يخص القصائد المنقولة للشعراء
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-12-2010, 09:36   رقم المشاركة : 21
مراقب عام
 
الصورة الرمزية ابو فهد





ابو فهد غير متصل


اوسمتي


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو ضافي مشاهدة المشاركة
الله يعطيك العافية على ايراد القصه والقصيده
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .






التوقيع :
[a7la1=#26cc26]
اللهم ارحمنا برحمتك

[/a7la1]

رد مع اقتباس
قديم 11-12-2010, 09:40   رقم المشاركة : 22
مشرف المنتدى الاقتصادي
 
الصورة الرمزية أبو مازن





أبو مازن غير متصل


افتراضي

الله يعطيك العافية على ايراد القصه والقصيده






التوقيع :

أبـــــو مـــــــــــازن

رد مع اقتباس
قديم 04-06-2020, 01:52   رقم المشاركة : 23
عضو جديد





الطايل غير متصل


افتراضي رد: قصة وقصيدة مجيدع الربوض بشلقان

بسم الله الرحمن الرحيم

مـعـركة ( ســــــــــــــــــــــــرغ ) بين بني عـــطيــة والشلقان من شمر

--------------------------------------------------------------------------------

هذه معركة سرغ بين بني عطية والشلقان من شمر :
وسرغ : تقع في اقصى شمال ديار بني عطية من حالة عمار حوالي اربعين كيلو شمالا وسكانه الر شيد من العقيلات وكان الشيخ سالم بن رشيد وعلي بن رشيد وظاهر بن رشيد الذي هزم بلي في معركة الشعيلة واسر طلاق ابوشامة ما الذين ياخذون الصرة في قلعة سرغ.


قصة التضحية والفداء لشلقان من شمر حدثت في القرن الرابع عشر هجري وذلك في عام 1315هـ وهذه القصة البطولية التي وقعت بين قبيلة الشلقان من شمر وبني عطية وقد اشتهر بها صيتها بين القبائل منذ ذلك الحين
( نقلة الشلقان لخويهم / مجيدع الربوض ) فعلاً كانت مثلاً يُضرب به .
( الشلقان ضربوا اروع الامثلة في نقل الخوي )
وأبطال هذه القصة هم .
1ـ العقيد / عبكلي بن رميح بن حـمود بن فالح الشلاقي ( عقيد الغزو )
2ـ غريّب بن ضيف الله بن معيقل الشلاقي (عقيد وفارس مشهور وله قصص كثيرة )
3 ـ شحاذ بن مطلق بن مخيمر الشلاقي ( عقيد وفارس ومشهور وحصل له صواب بأحد المعارك)
4 ـ حسن بن مظيهير بن معيقل الشلاقي
5 ـ جفران بن غانم بن مخيمر الشـلاقي
6 ـ مشوط بن عجان بن مخيمر الشلاقي
7 ـ ثنيان بن ثويني بن معيـقل الـشلاقي (ابو عقبتين ) (ذكره الكسير بالقصيده ولقبه هديب الشام)
8 ـ مشاري متعب عبدالله بن معيقل الشلاقي
9 ـ مجيدع بن حسن الربوض ( خواله الشـلقان وهو الذي كُسرت ساقه بالمعركة ) وبناخيهم مجيدع الربوض صاحب القصيدة الشهيرة وتاريخ هذه القصة 1315هــ فخرجوا هولأ الفرسان الشجعان من الجزول من ديار شمر وقطعوا مسافة طويلة جدا حتى وصلوا عند قبائل الاردن .

( الشراة )
فاغروا على منطقة الشراة واخذوا منها طرش من الابل ثم خرجوا من الشراة عن طريق النقابة من عند نقب اشتار وسلكوا حتى نهاية النقابة عند نقب الاحرد واخذو ا ابل بمز نة الحويطي من الزويدة من الحويطات ولم يكن عندها الا ابنتى بن مزنة الحويطي وكانوا مجاورين لبني عطية عند سرغ بقرب الباشا الشيخ حرب بن عطية شيخ شمل بني عطية يرحمه الله .

( ام الحوير تنخاك يحـــــــرب بن عطية )

فلما شاهدت بنت بن مزنه الحويطي القوم الذين غاروا عليهم واخذوا ابلهم وليس هناك احد من اهلها ذهبت في الحال الى جيرانهم نزل بني عطية اي بيوت الشعر التي يسكنها بني عطية وكان في النزل الباشا الشيخ حرب بن عطية يرحمه الله وكان بيته مميز مسوبع فلما شاهد ت بنت بن مزنه الحويطي البيت الكبير المميز عرفت انه بيت الباشا حرب بن عطية شيخ بني عطية فذهبت اليه وحين شاهدت الباشا حرب بن عطية قالت من اعماق قلبها ( ام الحوير تنخاك يحـــــــرب بن عطية ) فقال لها الباشا حرب بن عطية ( بشري الحوير بأمه ) بأذان الله.

( وراء الشلقان )

وفي الحال ركب الشيخ الباشا حرب بن عطية حصانه ونادى في فرسان بني عطية للحاق بالقوم المغيرين الذين اخذوا ابل جيرانهم وركبوا فرسان بني عطية خيلهم وكان في مقدمة فرسان بني عطية الشجعان البواسل هم :

الباشا الشيخ حرب بن محمد بن عطية شيخ شمل بني عطية وهو عقيدهم

مطلق الاجرب من العليين من السعيدات فارس مشهور وهو اول من هاجم الشلقان.

زعل بن عبيد بن عطية عقيد وفارس مشهور والد الشيخ كريم بن عطية يرحمه الله .
وحين اكتملت صفوف بني عطية لحق بهم الباشا حرب بن عطية بالشلقان.

معركة ( ســــــــــــــــــــــــــــرغ )

لاكدة ( مطلق الاجرب ) على الشلقان

ولم يكد فرسان الشلقان من شمر يبتعدوا كثير حتى لحق بهم بني عطية بقيادة الباشا حرب بن عطية وحين اقتربوا منهم وذكرنا ان في مقدمة فرسان بني عطية الفارس مطلق الاجرب من العليين لاكد بفرسه اي يهاجم نحو فرسان الشلقان من شمر بغير اذن الباشا حرب بن عطية فلم شاهد الفارس زعل بن عبيد مطلق الاجرب وهو يلكد بفرسه اي يهاجم نحو الشلقان قال اخذ الاكدة علينا

(هجوم الباشا حرب بن عطية )
فما كان من الباشا الا ان هجم بحصانه نحو الشلقان وتبعه فرسان بني عطية وكان بني عطية اكثر من شمر في العدد الفرسان وثار البارود وتطارد الفرسان من كلا الطرفين وكان بني عطية ثابتين في رد الابل الى جيرانهم ولم يعطوا فرسان شمر فرصة للدفاع عن انفسهم او الهرب بتلك الابل وقد استبسل فرسان الشلقان من شمر ايضا في معركة سرغ ضد فرسان بني عطية ولكن الكثرة تغلب الشجاعة فقد احاط بهم بني عطية بقيادة الباشا من جميع الجهات في سرغ بفرسان بني عطية الشجعان البواسل وصارت الهزيمة عليهم من جميع الجوانب.

(صمود شجعان الشلقان )

وكما ذكرنا ان عدد فرسان الشلقان هم تسعة فرسان فقط ورغم قلتهم فقد صمدوا لبني عطية صمود عظيما في معركة سرغ في منازلة بني عطية رغم كثرتهم في العدد وبني عطية يشهدون لهم بالفروسية والشجاعة في تلك المعركة وكذلك شهدوا لبني عطية بفروسية والشجاعة فقال شاعرهم مجيدع الربوض:

ولحقواهل البل فوق عدلات الازوار ......... قـب تفاهـق روسهـا كالخنازيـر
حماقن ٍ ومـن الزعـل تقـل كفـار .............. وينخنهنم حيـران قفـو الخواريـر

( اصابة مجيدع الربوغ برصاصة في ساقه )

وكان كما ذكرنا معهم مجيدع الربوض شابا يتيم وقد اصيب برصاصة في ساقه بمعركة سرغ من فرسان بني عطية وقد ذهل فرسان شمر لذلك الذي اربكهم اركا عظيما انهم اخوال هذا الشاب فقد كانت هذه الابل شر عليهم في هذه الغزوة وقد صاروا اليها من بلاد بعيدة من ديار شمر الجزول.



الباشا (حرب بن عطية ) ينادي بالمنع

وفي الحال حين راى الباشا حرب بن عطية ان المعركة في صالح بني عطية نادى بالمنع بصوته الذي كانه زائر الاسد ((ارجعوا برقابكم)) وهذا النظام في البادية يسمى ((المنع)) أي حقن الدماء ومصادرة السلاح ومايركبه الخصم.

( الــــــمــنــــــع)

وكان من الخير لفرسان الشلقان من شمر بقيادة عبكلي الشلاقي بعد ان اصيب مجيدع الربوض الاستسلام لبني عطية
.
وقد أستسلم الشلقان لقلة عددهم وبعد أن عرفهم الشيخ الباشا حرب بن عطية تحسر قائلا: لو نعلم أنكم الشلقان لقتلناكم ولم نمانعكم (وذلك لوجود عداوة سابقة حيث اخذوا منهم ابل في السابق) وذلك الوفاء الشيخ الباشا حرب بن عطية الذي عرف عنه المروة والنخوة وأخذوا متاعهم وسلاحهم وتركوهم بني عطية في سرغ واخذ بني عطية الابل التي كسبوها من جيرانهم .


وفاء الباشا( حرب بن عطية ) لجيرانه

وبعد ذلك عاد الشيخ الباشا حرب بن عطية وشجعان بني عطية الابل الى جيرانهم ابل بن مزنة الحويطي فاهذا هو جوار ونجوة بني عطية ونخوة الباشا حرب بن عطية الذي عرف عنه المروة والوفاء والكرم والسخاء فكان الباشا عند وعده وكلمته بأذان الله حين قال (بشري الحوير بأمه ) بأذان الله.

( رجوم بني عطية )

وبعد ان انتصر بني عطية على فرسان شمر الشلقان وضعوا الرجوم في سرغ وهي عبارة عن كوم كبير من الحجارة في سرغ دلالة على انتصارهم بسرغ في الشرق من جبل الاحرد عند سرغ وهذه الرجوم الى يومنا يفخر بها بني عطية فعل الباشا وفرسان بني عطية اجددنا حماة الجار والدخيل.

( الشلقان ومجيدع الربوض مصاب )
وتركوهم بني عطية حائرين في أمرهم وأمر المصاب . قال لهم مجيدع أ ذهبوا إلى أهلكم وكلٌ يموت بأرضه المكتوبة له كرر على أصحابه بأنه هالك في مكانه لامحالة . وقالوا له : أبشر بأمك ولكن شجعان الشلقان رفضوا ذلك بكل اصرر فما ان يموت معه واما ان يخملوه على ظهورهم بعد ان رفض ثالث مرات وعندها وافق على حمله.

( يحمله اربعة )

وحمله ثنيان مسافة ثم حملوه أربعةً على أمتانهم . ثم حاول شحاذ حمله معهم بوضع بعض الشجر على متنه لكنه اثر على صويبهم فأعفوه وصار ينقل القربه والزناد لصغر سنه وكان بقربهم قلعة سرغ فحين طلبوا منهم المساعدة طردوهم القبلي من جند الدولة العثمانية.


( النعش لمجيدع الربوض )
وبعد سروامن سرغ وجدوا أرضاً بها أشجارٌ بسيطة واعدا منه نعش لمجيدع الربوض ينقلوه عليه بحكام وضعوه في النعش وحملوه على ظهورهم ثم سروا به الى ديارهم وكان اشدهم عزيمة ثنيان هديب الشام .
( حـــريد )
. فحفيت رجل مشاري وفي أثناء مسيرتهم وجدوا حذاء ( زربول) وقالوا إلبسه يامشاري ، لبسه وإستلم دوره بنقل مجيدع وإذا هناك مسمار داخل الزربول فتمكن من الحفاة فتحرك حين أحس بالألم فقالوا له : شوي شوي على الصويب يا مشاري . فقال : أنا حريد ونظر أحدهم فإذا الدم والزبد يخرج من فم الحذاء ، فأوقفوه وقالوا لماذا لم تخبرنا ؟ فقال والله ماقدرت أقول لكم وأنا أنقل الصويب . (وصاروا يقولون له حريد)

( الخبراء الخفية بالطبيق )

وبينما هم في مسيرهم أشتد عليهم العطش بل عطشوا عطشا شديد وأقعدهم عن المشي وقال لهم غريّب الشلاقي الذي كان أعلمهم في الطريق وأعرفهم بالأماكن بكل دقة قال لهم غريّب أجلسوا هنا حتى أعود لكم فذهب ووجد الماء(خبراء) في مكان يدعى الخفيّه شرقي حدرج شمال الطبيق قريبا من وداي السرحان فاقترب منها ورمى بها حجر ليتأكد انه ماء فتكد انه ماء.

وفاء (غريب الشلاقي )
وبعد ان تكد انه ماء رجع إلى أصحابه ولم يشرب منها وهو بأشد الحاجة اليه . رجع اليهم وعرفوا من علامات وجههِ أنه لم يشرب . ولكن العكس كان صحيح فبشرهم بالماء وذهب بهم إليه ولما دّنوا من الماء قال عقيدهم عبكلي لغريّب: لماذا لم تشرب من الماء فأجابه : منعني امرين الاول خفت ان اشرب وحين اعود اجد احدكم ميت والثاني حتى لايقول الناس المتفرغين هرب ولما وجد الماء رجع اليهم وكان موقف غريب يدل على الوفاء والخوة حتى الموت .

( الصغير شحاذ عفيف النفس و( الجربوع)
وخلال مسيرتهم كانوا ياكلون مالقوا في طريقهم من الصيد الحلال رغم قلته وحين وصلوا وادي السرحان وأيقنوا بالسلامه صادوا جربوعاً فأعطوه للمصاب فأبى أن يأكله . فأعطوه أصغرهم وهو شحاذ الذي كان عمره حوالي أربعة عشر عاماً و أجبروه على أخذه وما كان منه إلا أن يأخذه وظنوا أنه أكله .

( هديب الشام)

هو ثنيان بن ثويني بن معيقل لشلاقي الشمري ابو عقبتين كان جميع افراد الشلقان من شمر يتريحون بالشاب الصغير وحينانا بين بعضهم البعض في حمل مجيدع الربوض الا ثنيان بن ثويني الشلاقي فلم يسمح لاحد ان ياخذ مكانه في حمل المصاب مجيدع الربوض من سرغ حتى غطي في ديار شمر شمال حائل حتى صار به جرح في كتفه صار علامة به حتى انتقل الى جوار ربه فسمه مجيدع الربوض بهديب الشام ابو عقبتين وذلك الرجولته وعزيمته وتضحيته في ذلك الموقف الصعب الرهيب العسير .

( في ضيافة وراد الحباب الرمالي )
أكملو السير الذي أستغرق تسعة عشر يوماً وليلة حتى وصلوا إلى مكانٍ يسمى (غطي) واستضافهم وارد الجباب الرمالي فاستضافهم فاكرمهم كما ماهو معروف عن ابناء قبيلة شمر العريقة الكرم والسخاء الشديد بعد هذه الرحلة الشديد وهذها الموقف الرهيب الصعب .


( شحاذ يرمي الرجربوع من حزمه )
. وفي أثناء الحديث عن الجوع والعطش قالوا لم نأكل شيئأ منذ يومين ولم نجد إلاجربوعاً شويناه وأعطيناه شحاذ الذي كان أصغرنا سناً وأكله . في تلك اللحظة أخرج شحاذ الجربوع وقال لهم هذا جربوعكم يالشلقان على شكله لم اكله.

ثم قال مجيدع حسن الربوض قصيده بأصحابه يذكر فيها ماحدث ويشكر خواله الشلقان ومشبهن بني عطية بانهم طيور شلوى معجبة كل صقار
فقال:
وطيور شلوى معجبـة كـل صقـار ......... ارداهم اللـي نثـر الريـش تنثيـر

. واليكم قصيدة مجيدع الربوض بالشلقان 50 بيت:
يالله ياجايـب هماليـل الامـطـار ............. يامودع الديـار المحيلـه مخاضيـر
ياجابـر للعظـم مـن غيـر جبـار ............. تجبركسير سـاق رجلـه شعاثيـر
البارحـه عـن لـذة النـوم سهـار ............. بأيسر سرغ لاجاه وبل الشخاتيـر
عسى لياجا طـارش الوسـم مبـدار ............. يخطـي جنابـه ماتجيـه القواطيـر
ياول ياحـظ ربـض عقـب ماثـار .............. فزيت له بالليـل واصبـح معيثيـر
حنا ربيـع وشورنـا بـس مشـوار ............... حنـا ربيـع بـس تسعـة معاييـر
مشيك ضعيف هوسبب جعف الاوثار ........... ياصـار مابطرافهـن شورومشيـر
ياعاد مأنـت لزايـم الجمـع قهـار .............. تعزل كمينه عن شذى القوم وتغيـر
القـل مايـدي حسيـب ولـو ثـار ................. والقو تآكـل بـه قصـار المناقيـر
وحنا على عوص النضا ناط الاخطار .......... والسيف مايضـرب بليـا شوابيـر
حنا وردنـا مـار ماقفونـا صـدار ............... وهوشـن بقـل ماتجيبـه مقاهيـر
زعناه من خشم الزمل حث الاوبـار .............. حمر وصفـر وفاصلاتـه مغاتيـر
حمر وصفر بـه شناخيـب وبكـار ............ ووضح كما الحيطان برص المياخير
ولجت حيارينه على وقـت الاسفـار ............ ارزام مـزن ٍ فايضـات ٍ حـواديـر
باطراف قطعان رعت نبت الاقفـار ........... ترعى بذر من ينطحـون الطوابيـر
ولحقواهل البل فوق عدلات الازوار ......... قـب تفاهـق روسهـا كالخنازيـر
حماقن ٍ ومـن الزعـل تقـل كفـار .............. وينخنهنم حيـران قفـو الخواريـر
اول بغونـا طفحـة ٍ قبـل الافكـار ......... ياما صخرناهم على المنع تصخيـر
بساع بسـرع يالدعيجـات حضـار ............ وتطابقوا بخشـوم حـدب المناظيـر
وراحن بهم مع ايسر القـاع عبـار ......... وحصل لهن من صافي الملح تثبيـر
كم واحـد ٍ بقفيهـن طـاح ماثـار ............... لجـن عليـه مخوتمـات الدواويـر
اضفواعلينا منعهـم عقـب ماصـار ........... غصب ٍ خذوا عن تالي الجيش تشطير
يالربع جيت ديـار يخلفـن الافكـار ............. يبحل بها ركـاب حيـل ومعـاشــيـر
يالربع انا في سهلة ٍ شفـت ماصـار ............ عليه من الدم الحمـر لـه شخاتيـر
سحابة ٍ طشـه علـى القـاع نـثـار ............. ترمي غضبها من السخط كالمسامير
واللي وقع من طشها خيـل وبكـار ............ وغدا بهـا الدخـان والـدم بتيسيـر
امس الضحى وانا مع الربـع سبـار ......... واليوم انا لمقدم الرجـل مـا اديـر
وقعت ماقعٍ من وقـع فيـه ماثـار ............ كسري حدا الساقين غـادي شنانيـر
قلت ارشدوا حقي من الاخره صـار ......... روحوا لاهلكـم ياحمـاة المظاهيـر
قالوا علومـك عندنـا مالهـا كـار ............. هـي نيتـك ولا تقولـه مصاخيـر
اركب على المتنين عدك على حصار ......... اركب علينا كفيـت شـر العواثيـر
ركبت فوق اثنيـن واثنيـن حضـار ............. وغدوا لي اجواز تقل حطحطة ضيـر
حنين خلـج ٍ شمـن الشيـل وحـوار ............... حضايت المقهور هجـف الخواويـر
وليا اوجسوا اني من الشيل جضـار ............ بهون يهدون الخطـا لـي بتقصيـر
مع سهلة العوجـا مهاميـه وديـار ............... حـول يبتـن معبـدات المسابـيـر
الا ولا عمره زان به نبت الاشجـار ............ ولا قيل به غرز العشايـر معاشيـر
ايضـا ًولايذكـر بهـا النجـع دوار ............ ولا شيف به سود المبانـي مقاطيـر
مايقطعـه يـا كـود ركابـة الكـار .......... حيل عليهن قمشهن واصلهـن ديـر
حفايـن ٍ بالقيـض جهيـل وصغـار ............. وشلون لو عقيلهـم لـي حواضيـر
بـرّقـت بدم وجيههـم كيـف ماغـار ............ ياتقـل بـدات للمصنـع مسايـيـر
عفيّت خوالي مابهـم عـرق نجـار ............ حصن ٍ تشبى ماضـي ٍلـه مغاويـر
عفيّت خوالي مابهـم طـق شبشـار ............ زمل التخـوت مسهـلات الحواديـر
معهم هديب الشـام نقـال الاقطـار ............ زود على حملـه يشيـل القناطيـر
تسعة عشر ليله علـى كـور عبـار ......... متمركي من فـوق روس المناعيـر
وطيور شلوى معجبـة كـل صقـار ......... ارداهم اللـي نثـر الريـش تنثيـر
يضرب بكف بمخلبـه تقـل شنـار ......... ويضرب ظلاله بالبحر يحسبه طيـر
واعرف لياجـاد اول العـش مابـار ......... لازم من التالي يجـي لـه نواديـر
وانا احمد اللي زينه عقـب ماصـار .......... وذبّه من الجمه علـى ملفـظ البيـر
لا بد ماتبقـى مـع النـاس تذكـار .......... والفعـل فعـل الله حسيـن التدابيـر
وصلاة ربي عد الاشجـار وحجـار ............ على النبي واعداد مارفـرف الطيـر


وقال يضا مجيدع الربوض في قصيدة اخرى

شفي على أربع غيرهن يابو عجان
...............................مانا على الدنيا كثيـر الحسافـاه
الأوله يـم ابـو ماجـد كحيـلان
.............................غديه يصغي روسهـن لبني عطياه
وان رصهم عن منزل الضلع شفان
...................................وانا اتبشر باللقـا حـول مـدلاه
والثانية قلبي على العـز شفقـان
................................ومصايح المدب كوى القلب فرقـاه
لاقام يدب ماجدن وابـن سبهـان
...............................وعبدالعزيز وشمرن مـع نحايـاه
وقامت تزاوم شمرن تقل ضلعـان
...................................ياويل من ذوده على وجه مسـراه
والثالثه وان حضبوا كـل مقـران
................................باطراف حوصا كل مانن وردنـاه
وقالو هكاللي بايسر الضلع زيلان
..................................وتوكـدو بمغتـر البـل شفـنـاه
وقالو مناخ ويسبره فلان وفـلان
..................................وركبو حضات البل على ماهقيناه
والرابعـه وامرقبـن زاد عـنـان
..............................وقعـت وانـا ماتشافيـت مرقـاه
وقعت وقعة ناقضن عقب مرجـان
....................................برهراهتن يبحل دليلـه بمسـراه
أرضن بها العافي يقع دون الأزبان
.................................وانا كسير وماقعي صار مضمـاه


الشاعر : مجيدع الربوض السليماني الشمري

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته







رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ثم لجديع المجد نطاح النوايب سميحان السويدي الشاعر // سميحان فهد السويدي 12 01-04-2013 11:40
الشاعر راضي فهد الربوض سميحان السويدي منتدى الشعر المنقول 14 20-12-2010 04:07
الشاعر راضي الربوض سميحان السويدي منتدى الشعر المنقول 6 11-10-2009 12:16
سميحان السويدي وراضي الربوض طراد السويدي منتدى الشعر المنقول 13 20-04-2007 02:23


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 12:19.
أرشفه ودعم وتطوير استضافة تعاون


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ...... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر مـنـتـديات الـسـويــد الرسمية
  تصميم الويب سايت